رسالة السيد رئيس الجامعة المحترم

بمنتهى السعادة والسرور يسرني أن أرحب بالجميع في رحاب جامعة جيهان – اربيل التي تفتح ذراعيها لابنائها الطلبة والباحثين والاساتذة والاكاديميين.
تعد جامعة جيهان- اربيل، أيقونة التعليم الجامعي الأهلي في العراق وفِي اقليم كوردستان، فهي ليست من أعرق الجامعات الأهلية على مستوى العراق فحسب ، اذ يعود تأسيسها الى العام ٢٠٠٧، وتدرس 18 اختصاصاً علمياً بمختلف المعارف والعلوم، وتحتضن ٥٢٢٦ طالبة وطالباً ، بل تحولتْ الى قِبلة أكاديمية ومعرفية لكل من يتطلع الى تعليم أكاديمي راقٍ مستوف للاشتراطات العلمية المحلية والدولية.
إن ما تقدمه جامعة جيهان- اربيل من تعليم وتعلم وتدريب بجودة عالمية، وبمخرجاتها التي تتناسب مع حاجة المجتمع وتطلعات الطلبة واولياء امورهم، يستند الى قاعدة رصينة من منظومة أكاديمية عمادها الأستاذ الجامعي الكفؤ والبحث العلمي الدؤوب والمواكبة المستمرة لآخر التطورات التكنولوجية والبيئة الجامعية المتكاملة ومستلزمات التعليم العصرية وفلسفة التدريس القائمة على التفاعلية والخطط السنوية والمرحلية التي تستهدف بمجملها تخريج كوادر مؤهلة تأهيلاً علمياً وعملياً في مجال اخر ما توصل اليه العقل البشري من التكنولوجيا الحديثة وتطبيقاتها.
ولَم تقف جامعة جيهان- اربيل، عند حدودها الجامعية، بل تجاوزتها الى آفاق ارحب في خدمة المجتمع و التعشيق المستمر مع مؤسسات القطاعين الحكومي والخاص وإيلاء براءات الاختراع أولوية قصوى، بالاضافة الى الوصول الى مصاف التنافس الإقليمي والعالمي لتحقق أرقاماً ملفتة في تصنيفات الجودة الأكاديمية المحلية والعالمية.
جامعة جيهان- اربيل… منارة المعرفة ومقصد المتطلعين لمستقبل مضمون، ستظل بعون الله وفية لتقاليدها الأكاديمية الراسخة، لترفد عاماً بعد عام ساحات العمل وقيادة المجتمع بكوكبة من خريجيها المتميزين,
الآن ودائماً … مرحباً بكم في هذا الصرح الاكاديمي الشامخ …جامعة جيهان- اربيل.

الاستاذ الدكتور
أمجد صابر الدلوي
رئيس جامعة جيهان – أربيل

ا.د. أمجد صابر الدلوي